تأخر 1000 رحلة جوية في أمريكا خلال هذا اليوم..

تأخر 1000 رحلة جوية في أمريكا خلال هذا اليوم..
(اخر تعديل 2024-05-29 12:28:45 )

شهدت عطلة نهاية الأسبوع في يوم الذكرى حركة سفر جوي كثيفة في أمريكا، حيث حلق الملايين من المسافرين إلى السماء بأرقام قياسية. ومع ذلك لم يكن الانتقال إلى الأسبوع التالي سلسًا بالنسبة للكثيرين، إذ تسببت تأخيرات الرحلات الجوية وإلغاؤها في حالة من الفوضى يوم الثلاثاء، مما أثر على خطط السفر لمئات الآلاف من الركاب.

وكذلك قد تم تأجيل ما يزيد عن 1100 رحلة جوية وأيضًا تم إلغاء أكثر من 200 رحلة داخل أو من أو داخل الولايات المتحدة بحلول وقت متأخر من صباح الثلاثاء، وهذا بحسب شركة فلايت واير المتخصصة في تتبع الرحلات الجوية. حيث استمرت مشاكل الطيران في التراكم طوال الصباح وجاءت بعد تأجيل أكثر من 8400 رحلة جوية وإلغاء أكثر من 580 رحلة يوم الاثنين.

حيث قد تم تأجيل أكثر من 20 ألف رحلة جوية وتم إلغاء أكثر من 860 رحلة من السبت إلى الاثنين بشكل إجمالي. حيث جرى العثور على أكبر القضايا بمنطقة مدينة نيويورك يوم الاثنين. حيث قد شهد مطار لاغوارديا أكبر عدد من الاضطرابات، حيث ألغى 15 % من جميع الرحلات المغادرة وتأخير 40 % وتلا ذلك مطار نيوارك ليبرتي الدولي، الذي قد ألغى 12% من جميع الرحلات الجوية المغادرة وتأخر 34%.

فيما كانت شركة طيران ساوثويست هي الأكثر تضررا، في يوم الثلاثاء، حيث قد أخرت 8% من جميع الرحلات الجوية. وقد جاءت اضطرابات الرحلات الجوية مع مرور أعداد قياسية من المسافرين عبر المطارات بجميع أنحاء الولايات المتحدة خلال عطلة نهاية الأسبوع. فيما مر أكثر من 2.95 مليون مسافر عبر ممرات التفتيش التابعة لإدارة أمن النقل، في يوم الجمعة فقط وهو يعتبر رقم قياسي جديد.

حيث قد جرى تسجيل الرقم القياسي السابق يوم الأحد الذي يلي عيد الشكر في 26 نوفمبر 2023، وبلغ 2,908,785. فيما قد سجل ضباط TSA رقمًا قياسيًا جديدًا لمعظم المسافرين الذين تم فحصهم في يوم واحد" وكتبت TSA في منشور لها "نوصي بالوصول مبكرًا".

يذكر أن شركات الطيران والمطارات تعمل على تحسين كفاءة العمليات وتوظيف المزيد من الموظفين للتعامل مع الزيادة في عدد المسافرين بشكل دائم. ومن المتوقع في الوقت الحالي، من المهم أن يكون المسافرون مستعدين لاحتمالية التأخيرات والإلغاءات، وأن يتخذوا التدابير اللازمة لتقليل تأثيرها على خطط سفرهم.