227 ألف غرفة فندقية في مكة لخدمة حجاج بيت الله

227 ألف غرفة فندقية في مكة لخدمة حجاج بيت الله
(اخر تعديل 2024-06-09 15:00:41 )

أعلنت وزارة السياحة السعودية مؤخراً عن أرقام مثيرة تكشف عن التطور الكبير في مجال الضيافة بمكة المكرمة، حيث أفادت الوزارة بأن عدد المرافق المحصلة على التراخيص اللازمة للتشغيل قد وصل إلى 816 مرفقاً.

وأكدت الوزارة أن هذا الرقم الكبير يمثل تحسناً ملحوظاً في البنية التحتية للضيافة في العاصمة المقدسة، حيث تشمل هذه المرافق مجموعة واسعة من الفنادق، والأجنحة الفندقية، والشقق الفندقية، والمنتجعات السياحية، وغيرها من المنشآت السياحية التي تخدم زوار بيت الله الحرام.

كما كشفت الوزارة كذلك في بيانها أن مرافق الضيافة المرخصة تشمل على 801 فندق، وكذلك 12 شقة مخدومة، و3 نزل سياحية، في إشارة إلى أن إجمالي عدد الغرف بمرافق الضيافة التي قد حصلت على التراخيص ارتفع خلال الربع الأول من العام الحالي 2024 لتصل لـ 38% وذلك بالمقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي 2023 وذلك بالعاصمة المقدسة.

وأضافت الوزارة أن إجمالي عدد الغرف المتاحة في هذه المرافق وصل إلى أكثر من 227 ألف غرفة، وهو ما يوفر مساحة كبيرة لاستيعاب الحجاج والمعتمرين خلال مواسم العبادة والزيارة.

فيما تتماشى الزيادة كذلك بأعداد التراخيص لمرافق الضيافة بالعاصمة المقدسة مع جهود الوزارة الساعية وذلك لضمان التزام المرافق بجودة الخدمات في مكة المكرمة، حيث يتم توفير كل سبل الراحة، وهذا بالتزامن مع موسم حج هذا العام 1445هـ.

فيما تعد هذه الزيادة الكبيرة في عدد مرافق الضيافة تجسيداً للجهود الحثيثة التي تبذلها الحكومة السعودية لتطوير البنية التحتية السياحية بمكة المكرمة، وتوفير الخدمات الملائمة للزوار والمعتمرين من جميع أنحاء العالم.

وعدد المرافق المرخصة للتشغيل بمكة المكرمة وصل إلى 816 مرفقاً، ما يشير إلى توسع كبير في البنية التحتية للضيافة. وليس هذا فقط، بل تتضح الأرقام الكبيرة لعدد الغرف المتاحة في هذه المرافق، حيث تبلغ أكثر من 227 ألف غرفة، مما يعكس الجهود الجادة التي تبذلها الحكومة السعودية.

ومكة المكرمة هي قلب التاريخ ومقصد الملايين من الحجاج والمعتمرين سنوياً، تشهد طفرة كبيرة في مجال الضيافة. مع كشف وزارة السياحة عن أعداد مرافق الضيافة المرخصة في المدينة المقدسة، يظهر بوضوح التطور الذي شهدته المدينة في هذا الجانب الحيوي.