العربية للطيران تطلق رحلات بشكل يومي بين

العربية للطيران تطلق رحلات بشكل يومي بين

قد أعلنت "العربية للطيران"، وهي أول وأكبر شركة طيران اقتصادي بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وذلك عن إطلاق رحلاتها المباشرة بين مدينة الشارقة وكذلك العاصمة الأفغانية كابول. حيث بذلك وق ستربط الرحلات المباشرة الجديدة مطار الشارقة الدولي بمطار كابول الدولي بشكل يومي وذلك اعتباراً من 10 يناير 2024.

وأعلنت "العربية للطيران" عن إطلاق رحلاتها المباشرة بين الشارقة وكابول، حيث قدمت فرصة جديدة للمسافرين للتواصل والتجارة بين الإمارات العربية المتحدة وأفغانستان. وسيتم تنفيذ هذه الرحلات الجديدة يوميًا، ابتداءً من 10 يناير 2024، وستقدم خيارًا مريحًا ومباشرًا للمسافرين الراغبين في السفر بين الشارقة والعاصمة الأفغانية.

تعد "العربية للطيران" واحدة من أكبر شركات الطيران الاقتصادية بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وتتميز بتوفير خدمات جوية عالية الجودة بأسعار معقولة. ومن خلال إطلاق رحلاتها المباشرة بين الشارقة وكابول، تهدف الشركة إلى تعزيز ربط البلدين وتعزيز العلاقات التجارية والثقافية بينهما.

من المتوقع أن تستفيد كذلك الشركة والمسافرون من هذه الخدمة الجديدة بشكل كبير. فبالإضافة إلى توفير رحلات مباشرة ومريحة، فإن الشارقة تعد مركزًا هامًا للطيران في المنطقة، مما يسهل الوصول إلى الوجهات الأخرى في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وبفضل اتصالاتها وشبكتها الجوية المتطورة، يمكن للمسافرين الوصول إلى وجهات عديدة في جميع أنحاء العالم من خلال شبكة "العربية للطيران".

حيث تشغل العربية للطيران كذلك أسطولاً من طائرات إيرباص A320 وA321 neo-LR، والتي تعد من أحدث الطائرات ذات الممر الواحد وأكثرها مبيعاً في العالم، إذ توفر راحة إضافية مع أحد أكبر المقاعد مساحة في أي مقصورة اقتصادية. وتم تجهيز الطائرة أيضاً بخدمة سكاي تايم، وهي تعتبر خدمة بث مجانية كذلك على متن الطائرة تتيح للمسافرين مشاهدة طيف واسع من المحتوى الترفيهي مباشرة عبر أجهزتهم الذكية المتنوعة.

وإن إطلاق هذه الرحلات المباشرة بين الشارقة وكابول يعكس التزام الشركة بتلبية احتياجات السوق وتلبية طلب المسافرين. تشهد أفغانستان تطورًا اقتصاديًا واجتماعيًا مستمرًا، وهذه الرحلات المباشرة ستعزز التبادل التجاري والاستثمار بين البلدين.