مطار دبي يحافظ على الصدارة العالمية ويسجل

مطار دبي يحافظ على الصدارة العالمية ويسجل

سجل مطار دبي الدولي إنجاز جديداً حيث يواصل الاستقرار في مكانته بالمرتبة الأولى عالمياً كأكبر مطارات العالم في السعة المقعدية المجدولة على الرحلات الدولية وذلك في شهر نوفمبر الجاري من عام 2023.

وفي شهر نوفمبر 2023، تمكن مطار دبي الدولي من الحفاظ على مركزه الأول عالميًا كأكبر مطارات العالم من حيث السعة المقعدية المجدولة على الرحلات الدولية. وذلك بحسب بيانات مؤسسة "أو أيه جي"، حيث بلغ عدد المقاعد المجدولة لشهر نوفمبر 4.8 مليون مقعد مجدول حيث قد أظهرت مواصلة المطار تسجيل معدلات نمو قوية في السعة منذ بداية العام 2023.

فيم قد بلغ إجمالي عدد المقاعد المجدولة على الرحلات الدولية عبر مطار دبي الدولي خلال نوفمبر الجاري ما يزيد عن 4.8 مليون مقعد مجدول، وذلك بدعم من توسع الناقلات الوطنية واستقطاب شركات طيران جديدة . وتظهر هذه الإحصائية الاستمرارية في النمو والتوسع الذي يشهده مطار دبي الدولي حيث يعتبر مطار دبي الدولي واحدًا من أكثر المطارات ازدحامًا ونشاطًا في العالم، ويعتبر مركزًا رئيسيًا للمسافرين الدوليين والشحن الجوي.

ويأتي مطار دبي الدولي مع بنية تحتية حديثة ومتطورة، بالإضافة إلى توفير مجموعة واسعة من الخدمات والمرافق الراقية للمسافرين. يعمل المطار بكفاءة عالية في إدارة حركة الركاب والطائرات، مما يسمح بتنظيم رحلات كثيرة وتسهيل وصول ومغادرة المسافرين بسلاسة.

وكذلك قد أظهرت البيانات المحدثة بأن مطار "لندن هيثرو" قد حلّ بالمركز الثاني مسجلاً أكثر من 3.7 ملايين مقعد، فيما بعد ذلك جاء مطار سنغافورة بنحو 3.1 ملايين مقعد، وكذلك مطار سيؤول الكوري بنحو 3.09 ملايين، وأمستردام الهولندي في المركز الخامس بنحو 3 ملايين مقعد مجدول.

لذا تحتفظ دبي بمكانتها كواحدة من أهم الوجهات العالمية للأعمال والسياحة، مما يزيد من الطلب على السفر إلى المدينة ويؤدي إلى ازدياد حركة المسافرين عبر مطارها الدولي. ويتوقع أن يستمر مطار دبي الدولي في تعزيز مكانته كأحد أكبر المطارات في العالم من حيث السعة المقعدية المجدولة، وذلك من خلال الاستمرار في تحسين البنية التحتية وتطوير الخدمات المقدمة، وتعزيز التعاون مع شركات الطيران العالمية لتوفير خيارات أكثر للمسافرين وتلبية احتياجاتهم المتنوعة.