مصر تتجهز لطرح إدارة وتشغيل مطاراتها على القطاع

مصر تتجهز لطرح إدارة وتشغيل مطاراتها على القطاع
(اخر تعديل 2024-02-29 10:00:50 )

تستعد مصر لطرح تشغيل وإدارة مطارات مصرية على القطاع الخاص، ويأتي ذلك وفقا لما صرح به مسؤول مصري مطلع إن الحكومة المصرية تنوي طرح تشغيل وإدارة 3 مطارات والتي تشمل على بورسعيد والخارجة على شركات خاصة محلية وكذلك أجنبية أو تحالفات فيما بينهم، وذلك بعقود محددة المدة.

وبحسب ما جاء في تقارير إخبارية، فإنه قد صرح وزير الطيران المدني المصري وهو محمد عباس حلمي، إن جمهورية مصر العربية سوف تعلن عن مزايدة عالمية لإدارة وتشغيل المطارات المصرية، مؤكدا إلى أن الطرح سوف يتضمن كل المطارات المصرية بما في ذلك حتى مطار القاهرة الدولي.

حيث تأتي هذه الخطوة ضمن جهود مصر لتطوير وكذلك تحديث البنية التحتية لقطاع الطيران، وتعزيز موقعها كمركز رئيسي للنقل الجوي في المنطقة. كما يعتبر قطاع الطيران من بين القطاعات الحيوية في الاقتصاد المصري، حيث يسهم بشكل كبير في جذب الاستثمارات الأجنبية وتعزيز السياحة وتنمية الأعمال التجارية.

وذلك يأتي بفتح باب المزايدة العالمية، حيث يتوقع أن تجذب مصر اهتمام شركات الطيران والشركات ذات الخبرة في إدارة وتشغيل المطارات على مستوى عالمي. ومن المتوقع أن تتمتع المزايدة بشروط جذابة تشمل الالتزام بمعايير الجودة والأمان العالمية، وتوفير خدمات مميزة للمسافرين والشركات الطيران.

لذا من المتوقع أن تسهم هذه الخطوة في تحسين خدمات المطارات المصرية، وتعزيز تنافسيتها على المستوى الإقليمي والعالمي. كما ستسهم في زيادة الإيرادات المالية للحكومة المصرية وتعزيز الاقتصاد الوطني بشكل عام.

‏كما أكد وزير الطيران المدني المصري في تصريحات إخبارية خاصة لـCNN، ‏أن الوزارة سوف تستهدف زيادة أعداد المسافرين عبر مطار الغردقة وكذلك شرم الشيخ لـ10 ملايين ‏راكب خلال العام 2024. حيث أشار وزير الطيران المدني المصري، إلى أن مصر تدرس بالوقت الحالي آليات تمويل إنشاء مبنى جديد للركاب بمطار القاهرة.

فيما يخدم مطار بورسعيد، الواقع على مساحة تقترب من 1.2 مليون متر مربع، كذلك محافظات قناة السويس الـ3 الإسماعيلية والسويس وبورسعيد، وبه مبنى للركاب يسع 500 راكب. وفيما يخص مطار الوادي الجديد أو الخارجة فتبلغ مساحته 3.5 مليون متر مربع. وفي شهر يناير من العام الماضي، قد استقبل المطار أول رحلة مباشرة قادمة من مطار القاهرة الدولي بعد توقف دام لسنوات.

وكان رئيس الوزراء المصري الدكتور مصطفى مدبولي قد صرح في شهر نوفمبر الماضي إن الحكومة المصري تعتزم الفترة المقبلة طرح إدارة وتشغيل المطارات أمام القطاع الخاص.

حيث أكد بأنه لدينا يقين من أن القطاع الخاص هو الأجدر لإدارة وتشغيل المشروعات وكذلك المرافق المختلفة سواء الموانئ البحرية أو الموانئ الجافة، وهذا خلال اجتماع مائدة مستديرة جمعت ممثلي أكثر من 20 شركة من كبريات الشركات العالمية المتخصصة بكافة مجالات النقل واللوجستيات والملاحة البحرية.