إلغاء مئات الرحلات الجوية اليوم بسبب عاصفة شتوية

إلغاء مئات الرحلات الجوية اليوم بسبب عاصفة شتوية

أثرت عمليات إلغاء الرحلات الجوية واسعة النطاق اليوم الأربعاء على المطارات من نيويورك إلى سياتل، حيث سجل أكثر من 1400 رحلة ملغاة داخل الولايات المتحدة أو إلى داخلها أو خارجها في اليوم السابق، وذلك بحسب شركة FlightAware لتتبع الرحلات الجوية. كما تم تأجيل أكثر من ألف رحلة جوية يوم الأربعاء.

ومن بين المئات من الرحلات الملغاة يوم الأربعاء، كان لشركة يونايتد إيرلاينز الحصة الأكبر، تليها خطوط ألاسكا الجوية، مما يشير إلى أن بعض هذه الاضطرابات كانت ناجمة عن إيقاف جميع طائرات بوينغ 737 ماكس 9.

وبغض النظر عن السبب، فإن العديد من عمليات الإلغاء نجمت عن عاصفة قوية تسببت في انقطاع التيار الكهربائي، ودرجات حرارة متجمدة، ومشكلات في الفيضانات على طول الساحل الشرقي. وفي يوم الثلاثاء، حذرت حاكمة نيويورك كاثي هوتشول الناس في مقابلة مع Spectrum News قائلة: "الرجاء البقاء في المنزل" خلال مثل هذه الظروف الجوية القاسية.

كما أوضحت صحيفة "نيويورك تايمز" أن حالة الطقس كذلك لم ينته بعد حيث يبدو من المرجح أن تضرب عاصفة أخرى الغرب الأوسط يوم الجمعة مع احتمال حدوث ظروف عاصفة ثلجية.

كما قد أصدرت شركة يونايتد إيرلاينز تنبيهًا للسفر إلى الغرب الأوسط وذلك قبل هذا الطقس في الفترة من 12 إلى 13 يناير. حيث يغطي التنبيه الكثير من المطارات الرئيسية، بما في هذا ويسكونسن وأيوا وميشيغان وإنديانا وإلينوي. يمكن للمسافرين المتأثرين الذين اشتروا تذكرتهم بحلول 9 يناير إعادة جدولة رحلاتهم وذلك دون أي رسوم إلغاء أو فروق في الأسعار.

حيث تعاني الشركات الطيران بالولايات المتحدة من تأثيرات عاصفة شتوية قوية التي ضربت أجزاءًا واسعة من البلاد، مما أدى إلى إلغاء مئات الرحلات الجوية يوم الأربعاء. وقد تأثرت المطارات في مدن مختلفة مثل نيويورك وبوسطن وفيلادلفيا وواشنطن العاصمة وشيكاغو وسياتل، حيث تم إلغاء العديد من الرحلات القادمة والمغادرة.

وأحد العوامل التي تسببت في إلغاء الرحلات هي الظروف الجوية السيئة المرتبطة بالعاصفة. تضمنت هذه الظروف الثلوج الكثيفة والرياح العاتية وانخفاض درجات الحرارة. تعتبر هذه الظروف غير آمنة للطيران وتؤثر على قدرة الطائرات على الإقلاع والهبوط بأمان.