هل السفر إلى جزر غالاباغوس مع الأطفال يعتبر آمن؟

هل السفر إلى جزر غالاباغوس مع الأطفال يعتبر آمن؟

جزر غالاباغوس هي واحدة من أجمل وأروع المواقع السياحية العالم حيث توفر للزوار تجربة فريدة ومثيرة ولكن يعتبر السفر مع الأطفال إلى هذه الجزر يتطلب بعض التخطيط والتحضير حيث يجب على الآباء والأمهات التأكد من أن الأطفال جاهزون للسفر إلى جزر غالاباغوس، وهذا يشمل الحصول على اللقاحات اللازمة والحصول على المستندات اللازمة مثل جوازات السفر والتأشيرات إذا كانت مطلوبة.

وبالتأكيد تمثل جزر غالاباغوس وهي أرخبيل من الجزر البركانية تمتد على خط الاستواء في المحيط الهادئ مكانًا بعيدًا وغير تقليدي لقضاء عطلة مع العائلة حيث من المسلم به أنه لا يجلب إلى الذهن وسائل الراحة المعتادة في الأماكن الصديقة للأطفال.

وبالتأكيد يجب تحديد الأنشطة السياحية التي تناسب الأطفال. فجزر غالاباغوس توفر العديد من الأنشطة والرحلات البحرية والغوص والتنزه والألعاب المائية والأنشطة الأخرى التي تناسب جميع أعمار الأطفال. ويمكن للآباء والأمهات البحث عن الأنشطة التي تناسب أطفالهم وتحديد خطة رحلة تناسبهم.

ومن المرجح أن يثير هذا المكان أفكارًا عن الحياة البرية الفريدة والاكتشافات العلمية أكثر من الأنشطة الملائمة للأطفال الصغار. والأكثر من ذلك أن اصطحاب طفل ما قبل المدرسة إلى هذه الجزر النائية يختلف بشكل عام عن النصائح التقليدية التي قد تسمعها.

لذا يجب التأكد من أن الإقامة المختارة تناسب الأطفال. وينصح بالبحث عن مكان إقامة يوفر خدمات ومرافق مثل حوض السباحة والأنشطة الترفيهية المناسبة للأطفال.

ولأي آباء يفكرون في هذه الخطوة الجريئة ، إليك ما يجب أن تعرفه عن إحضار طفل صغير إلى جزر غالاباغوس حيث يجب على الآباء والأمهات الاستعداد للتحديات التي قد تواجههم أثناء السفر مع الأطفال، التعامل مع الأطعمة والمشروبات والتحكم في سلوك الأطفال في الأماكن العامة.

وينصح بتجهيز حقائب الأطفال بما يلزمهم من الأدوية والملابس والألعاب والكتب لتجنب أي مشاكل وفي حال كنت تفكر في قضاء إجازة في أوروبا أو متنزه لقضاء إجازة عائلية ، فقد تفاجأ بأن جزر غالاباغوس قد تكون خيارًا أقرب.

حيث تقع الإكوادور على بعد 6 ساعات فقط من مدينة نيويورك وهي أقرب إلى الوجهات الأخرى. لذا فإن وقت الرحلة يمكن مقارنته أو أقل من تلك الوجهات النموذجية. بخلاف أن هناك فارقاً زمنياً مدته ساعتان فقط من مدينة نيويورك وأقل من المواقع الأخرى في البلد حيث لا داعي للقلق على الآباء بشأن اضطراب الرحلات الجوية الطويلة مع الأطفال الصغار.