باريس تفرض ضريبة جديدة على المسافرين في 2024..

باريس تفرض ضريبة جديدة على المسافرين في 2024..

ربما سوف تكون باريس أكثر تكلفة للمسافرين وذلك خلال عام 2024 حيث من المقرر أن يتم تطبيق زيادة ضريبة السياحة في باريس في الأول من يناير حيث إنه خلال زيارة باريس على وشك أن تصبح أكثر تكلفة بعض الشيء، حيث قامت المدينة برفع الضرائب على الفنادق وأماكن الإقامة الأخرى في بداية العام.

ويأتي ذلك بحسب ما ذكر في تقارير وهي التي دخلت حيز التنفيذ في الأول من كانون الثاني (يناير)،حيث تفرض على المسافرين ما يصل لـ200 بالمائة تقريبًا من الضريبة الليلية للإقامة في عام 2024. تختلف الزيادة الضريبية حسب نوع السكن.

باريس تفرض ضريبة جديدة على المسافرين في 2024

فيما جاءت الزيادة الأكبر هي على المسافرين المقيمين في القصور. حيث سوف يتعين على هؤلاء السائحين دفع ضريبة ليلية قدرها 14.95 يورو (16.38 دولارًا)، أي بزيادة قدرها 199 بالمائة مقارنة بمعدل 2023 البالغ 5 يورو (5.48 دولارًا).
فيما سوف يتعين على المسافرين في أماكن الإقامة من فئة 5 نجوم دفع سعر لليلة قدره 10.73 يورو (11.75 دولارًا أمريكيًا)، بزيادة قدرها 186 % وذلك مقابل معدل 2023 البالغ 3.75 يورو (4.11 دولارًا أمريكيًا)، وسوف يجب على المسافرين في الفنادق فئة 4 نجوم دفع سعر جديد. بقيمة 8.13 يورو (8.91 دولارًا أمريكيًا)، بزيادة قدرها 182 % وهذا بالمقابل مع معدل 2023 البالغ 2.88 يورو (3.15 دولارًا أمريكيًا).

من المهم أن يكون الزوار على دراية بتكلفة الإقامة في باريس وأن يضمنوا أن يأخذوا في الاعتبار هذه الزيادة الجديدة عند تخطيط رحلاتهم. يفضل على الزوار أن يتواصلوا مع الفنادق والمنشآت السكنية المختلفة للحصول على معلومات تفصيلية حول التكاليف والضرائب المحتملة.

التخطيط لزيارة باريس في عام 2024

إذا كنت تخطط لزيارة باريس في عام 2024، فقد يكون من الجيد أن تضمن ميزانيتك السفر تغطية هذه الزيادة المحتملة في تكلفة الإقامة. يمكنك أيضًا استشارة وكالات السفر أو خبراء السفر للحصول على معلومات إضافية حول التكاليف والخيارات المتاحة لك.

من المهم أن يكون الزوار على دراية بتكلفة الإقامة في باريس وأن يضمنوا أن يأخذوا في الاعتبار هذه الزيادة الجديدة عند تخطيط رحلاتهم. يفضل على الزوار أن يتواصلوا مع الفنادق والمنشآت السكنية المختلفة للحصول على معلومات تفصيلية حول التكاليف والضرائب المحتملة.

تشمل الزيادة في الضرائب ما يصل إلى 200 بالمئة من الضريبة الليلية للإقامة في عام 2024. ومع ذلك، يجب الإشارة إلى أن الزيادة الفعلية ستختلف حسب نوع السكن. قد تؤثر الزيادة بشكل أكبر على الفنادق الفاخرة والمنشآت السكنية ذات الخدمة العالية.