علماء يطورون منطاداً يصل لسرعة الطائرة ويمكنه

علماء يطورون منطاداً يصل لسرعة الطائرة ويمكنه

يجتهد بعض العلماء إلى اختراع بالون مفرغ كبير يمكنه أن يصل إلى سرعة الطائرة بهدف نقل الأشخاص وكذلك البضائع وذلك في نيو مكسيكو، حيث يعمل فريق من العلماء الآن على تكوين نموذج بالون مفرغ لنقل البشر أو الطرود التي يمكن أن تتحرك بسرعة مثل طائرة تجارية.

وبحسب ما نشر هناك اختراع جديد قد يظهر من نيو مكسيكو في مختبر لوس ألاموس الوطني، حيث يعمل العلماء على منطاد مفرغ يكون قادرًا على أداء مهام متعددة، والسفر بسرعة مثل طائرة تجارية.

وفي ذلك قال مايلز بو، عالم الفيزياء في المختبر، لصحيفة "ديلي ميل" لإجراء مقابلة قدم خلالها المزيد من التفاصيل حول الاختراع. "يمكن تطوير البالون المفرغ، ذو الشكل الدائري والقشرة الصلبة، لنقل البشر، ولكن يمكن استخدامه أيضًا في عمليات التسليم أو التجسس".

فيما تتمثل فكرة "بالون مفرغ" في استخدام بالون عملاق يتم تفريغه من الهواء ليصبح خفيفًا جدًا ويعلو في الجو. بالتحكم في كمية الهواء الموجودة في البالون، يمكن للعلماء تحقيق قدرة على تحريك البالون بسرعة تشبه سرعة الطائرة.

وفي حال تم تطوير تكنولوجيا بالون مفرغ فعالة، يمكن أن يكون له استخدامات عديدة في نقل الأشخاص أو البضائع على مسافات طويلة. قد يتم استخدامه للنقل الجوي السريع والفعال بتكلفة أقل من الطائرات التجارية التقليدية، ويمكن أن يكون له أيضًا تطبيقات في مجالات أخرى مثل الاستكشاف العلمي أو إيصال المساعدات الإنسانية إلى المناطق النائية.

مع هذا تواجه تلك التكنولوجيا تحديات عديدة يجب التغلب عليها قبل أن يصبح الاستخدام التجاري للبالون المفرغ واقعًا. على سبيل المثال، يجب معالجة مشكلة الاستقرار والتحكم في حركة البالون في الجو، وكيفية توفير السلامة والأمان للركاب أوالبضائع أثناء الرحلات. قد يتطلب ذلك تطوير تقنيات جديدة للتحكم في الاتجاه والارتفاع وسرعة البالون، بالإضافة إلى ضمان استقراره في ظروف مختلفة مثل الرياح القوية أو التغيرات الجوية.

وعمل بو وزميله الكيميائي كريس هاميلتون عليه منذ عام 2019 لتصميم هذا النموذج، كما اعتمدا على الإيروجيل. وهي مادة خفيفة جدًا وقوية ومنخفضة الكثافة جدًا، تشبه مادة الهلام حيث يتم استبدال المكون السائل بالغاز.

وحتى يطفو البالون يجب أن يكون أخف من الجو المحيط به لذا قام العلماء بامتصاص الهواء لتفتيح الكرة الصلبة. والطريقة الوحيدة لإنشاء هيكل أقل كثافة من الهواء هي الحصول على غلاف من المادة وإزالة الهواء من الداخل وهذا ما تم اكتشافه من خلال هذه الاختبارات.