شرطة الشارقة تتعامل مع 3343 مكالمة في رأس السنة

شرطة الشارقة تتعامل مع 3343 مكالمة في رأس السنة

أعلن رسميا عن أن غرفة العمليات المركزية بالقيادة العامة لشرطة الشارقة قد تعاملت مع 3343 مكالمة وذلك بعطلة رأس السنة الميلادية بواقع 2358 مكالمة على منصة الاتصال 999، وكذلك 985 عبر الرقم 901 للحالات غير الطارئة.

فيما صرح العقيد الدكتور جاسم السويدي، وهو مدير إدارة العمليات، أن غرفة العمليات رفعت حالة الاستعداد وذلك بعطلة رأس السنة الميلادية، حيث قد عملت على تنسيق الجهود بينها وبين غرف العمليات في المنطقتين الوسطى والشرقية، والتعامل مع جميع المكالمات الواردة بمهنية عالية، وكذلك إحالتها إلى الجهات كل حسب اختصاصها، مع الحرص على تعزيز زمن الاستجابة، بما يحقق جودة الحياة الأمنية لمجتمع الإمارات.

وتعاملت غرفة العمليات المركزية بالقيادة العامة لشرطة الشارقة مع 3343 مكالمة خلال عطلة رأس السنة الميلادية، وتم توزيع هذه المكالمات بين منصات الاتصال المختلفة. وفقًا للتقارير، تلقت غرفة العمليات 2358 مكالمة عبر منصة الاتصال 999، و985 مكالمة عبر الرقم 901 المخصص للحالات غير الطارئة.

وتعكس هذه الأرقام الكبيرة للمكالمات على أهمية وحجم العمل الذي قامت به غرفة العمليات المركزية خلال هذه العطلة. وتظهر التحضيرات الجيدة والتنسيق الفعال بين الجهات المعنية في الشرطة. وتعتبر الغرفة المركزية للعمليات عنصرًا حيويًا في توفير الأمن والسلامة للمجتمع، حيث تلعب دورًا رئيسيًا في استقبال المكالمات الطارئة وغير الطارئة والتعامل معها بشكل سريع وفعال.

وتستخدم الشرطة في الشارقة التكنولوجيا المتقدمة والإجراءات المهنية لتحسين أداء غرفة العمليات وضمان تقديم الخدمات بأعلى مستويات الجودة. وتعكس هذه الجهود التزام الشرطة بتقديم خدمات الشرطة الفعالة والموثوقة للمجتمع وتعزيز الأمن والسلامة.

ومنصة الاتصال 901 التي تعمل على مدار الساعة قد خصصت لتلبية احتياجات المتعاملين، والرد على جميع الاستفسارات، وتقديم المعلومات، واستقبال الملاحظات والبلاغات غير الطارئة من جميع أفراد المجتمع.

أشار المتحدث إلى استقبال غرفة العمليات عدة مكالمات عبر منصة الطوارئ 999 المخصصة حصراً لتلقي البلاغات العاجلة. تلك المكالمات كانت للاستفسار عن خدمات محددة أو الاستعلام حول أمور خاصة، مما أثّر بشكل ملحوظ في سرعة الاستجابة للحالات الطارئة والملحة التي تتطلب اهتماماً فورياً.