أهم المناطق السياحية في موسكو

أهم المناطق السياحية في موسكو
(اخر تعديل 2023-07-10 23:00:36 )

سواء عن طريق السيارة أو باستخدام وسائل النقل العام، يمكنك الخروج من المدينة واستكشاف أهم المناطق السياحية في موسكو مثل المتاحف غير العادية وقلاع القرون الوسطى وتفاصيل العمارة الرعوية في القرن التاسع عشر وتجربة البقاء في الملاجئ الصغيرة حيث تبرز الأذواق الفنية.

أهم المناطق السياحية في موسكو

تستقبل موسكو ملايين الزوار كل عام، وعلى الرغم من أن هذه العاصمة الرائعة لروسيا تتمتع بجمال يسحر الجميع، إلا إنك ستتعرض لخسارة كبيرة إذا غادرت ولم تقضي بضعة أيام في وسط المدينة وتكتشف مظاهر الجمال من حولها.

١. تولا وياسنايا بوليا

تعد مدينة تولا موطنًا لواحدة من أفضل قلاع العصور الوسطى المحفوظة في روسيا، تأسست تلك المدينة في النصف الأخير من القرن الرابع عشر، تقدم المدينة لزوارها فرصة رحلة نهارية رائعة.
المبنى الأكثر زيارة في المدينة هو قلعة الطوب الأحمر، أو كما يطلق عليها باللغة المحلية، تولا الكرملين، تم بناء القلعة في القرن السادس عشر لحماية الأراضي الروسية من هجمات التتار، يمكنك التنزه عبر جدران القلعة التي تم تجديدها مؤخرًا، أو تذوق الأطباق المحلية الشهية مثل خبز الزنجبيل وشاي السماور في أحد المتاحف الصغيرة بالداخل، يوجد أيضًا خارج أسوار القلعة مباشرةً رصيف كازانسكايا الجديد الذي صممته شركة الهندسة المعمارية واو هاوس، يمكنك التقاط صور جميلة خلال زيارتك لذلك المبنى الخلاب في موسكو.

٢. مدينة تولا ومدينة الكرملين وآثار القرن السادس عشر

تقدم مدينة تولا لزوارها العديد من فرص الرحلات المختلفة، يعد أوكتافا، الذي أطلق اسمه على العلامة التجارية الشهيرة للميكروفونات ويجمع بين العديد من مجالات الإنتاج الإبداعية، أحد هذه المجالات.
هنا يمكنك تصفح المتاحف ومعارض الفن المعاصر حيث يتم عرض الأجزاء المستخدمة في الآلات، ويمكنك التجول في القصور من القرنين الثامن عشر والتاسع عشر، كما يمكنك أيضًا زيارة متحف الفنون الجميلة، حيث تُعرض أعمال كبار الرسامين الروس مثل كازيمير ماليفيتش وفاسيلي كاندينسكي.
خارج المدينة قليلاً توجد ياسنايا بوليانا، موطن الكاتب الروسي الشهير ليف تولستوي، والذي أطلق عليه "القلم الأبدي الذي لا يمكن الوصول إليه"، عند زيارتك لمنزل الكاتب، الذي تم الاحتفاظ به كمتحف اليوم، ستجد أنه تم تجميد كل الأوقات والأجواء في عام 1910، لا تنس أن تحجز مسبقًا لزيارة هذا المنزل الشهير حيث كتبت به أعمال مثل "الحرب والسلام" و "انا كارنينا".
يمكنك الوصول إلى تولا في أقل من ساعتين بالقطار فائق السرعة، يمكنك الركوب من محطة قطار موسكو كورسك، ولزيارة ياسنايا بوليانا، تنتظرك رحلة تاكسي مدتها نصف ساعة من وسط مدينة تولا.

٣. تاروسا وبولينوفو

تاروسا، التي لطالما جذبت انتباه المثقفين الروس، تأسست في القرن الثالث عشر كحصن دفاعي على ضفاف نهر أوكا، وفي أوائل القرن العشرين، أصبحت مكانًا فر اليه سكان موسكو من المدينة وتجولوا فيها، تنتشر المدينة حول ساحة الكاتدرائية، وتشتهر بمعارضها الفنية، بالطبع لا تريد أن تفوتك مجموعات لوحات الرسام الروسي إدوارد شتاينبرغ.
من ناحية أخرى، سترغب في رؤية منزل تسفيتيفا، حيث عاشت مارينا تسفيتيفا، أحد أشهر الشعراء الروس الرائدين في القرن العشرين، ستضع نفسك في مكان إحدى الشخصيات في مسرحيات تشيخوف وستقوم بنزهة فريدة عبر شوارع مدينة القرن التاسع عشر، عليك ألا تنس زيارة أقدم مبنى في تاروسا، كنيسة القيامة التي تعود إلى القرن السابع عشر.

٤. رصيف على نهر أوكا في بلدة تاروسا الجذابة

يقع متحف منزل بولينوفو على الضفة المقابلة لنهر أوكا.
اشتهر الرسام فاسيلي بولينوف بمناظره الطبيعية، واستقر هنا مع عائلته في نهاية القرن التاسع عشر وبنى منزلاً، في الوقت نفسه، صمم بولينوف بنفسه كنيسة الثالوث المقدس في مدينة بيكوفو، تم الحفاظ على متحف منزل بولينوفو وإدارته من قبل أحفاد الفنان لسنوات عديدة، في المتحف، يمكنك تصفح صور وأعمال الفنان نفسه وأصدقائه وأفراد أسرته.
يمكنك الوصول إلى سربوخوف بالقطار فائق السرعة من محطة قطار موسكو كورسك، من الممكن الوصول إلى تاروسا من هنا بسيارة الأجرة أو الحافلة، ولزيارة متحف منزل بولينوفو، يمكنك عبور النهر بالقارب السريع في موسم الصيف، ولكن إذا كانت زيارتك في الشتاء عليك العودة إلى سيربوخوف واستقلال القطار في اتجاه موسكو-تولا والنزول في محطة تاروسكايا، حيث يمكنك الوصول إلى المتحف بسيارة أجرة من هناك.

٥. روستوف - فيليكي

على الرغم من أنه ليس من المؤكد متى تم تأسيس مدينة روستوف-فيليكي، والتي تعتبر لؤلؤة الخاتم الذهبي، إلا أنه يُعتقد أنها تأسست في أوائل القرن التاسع.
تأسست مدينة روستوف على ضفاف بحيرة نيرو، واحتلت المدينة مكانًا مهمًا في التاريخ الروسي، لكنها ترحب اليوم بزوارها كمدينة صغيرة نسبيًا، من أجل عدم إحداث ارتباك مع مدينة روستوف أون دون التي تقع في الجنوب، تمت إضافة صفة "فيليكي"، والتي تعني "كبير" باللغة الروسية، إلى جانب الاسم.

٦. جدران الكرملين الرائعة وكنيسة القيامة في روستوف

أكثر المباني التي تلفت الأنظار في المدينة هو مبنى الكرملين، الذي يشبه القلعة الرائعة، على الرغم من أن جدرانه بنيت لأغراض الديكور، إلا أن المبنى يشبه القلعة بشكل كبير، تم بناء المبنى من قبل الحكام المحليين في النصف الثاني من القرن السابع عشر، ويرحب المبنى اليوم بزواره كمتحف يعرض الأعمال الفنية المحلية والمنمنمات، بالإضافة إلى العديد من الرموز والتحف الدينية.
أثناء زيارتك للمدينة، لا تنس زيارة كنيسة أوديجيتريا، المبنية على الطراز الباروكي في موسكو، وكاتدرائية الصعود، الواقعة أسفل أسوار الكرملين مباشرةً، توجد مجموعة مكونة من 15 جرسًا في برج جرس الكاتدرائية، بما في ذلك أكبر جرس في أوروبا، جرس سيسوي.
يمكنك تذوق المأكولات الروسية التقليدية أثناء الاسترخاء في المقاهي والمطاعم خارج أسوار الكرملين، يمكنك أيضًا المرور بكنيسة سباسو ياكوفليفسكي، حيث توفر الجدران الحجرية العالية وأبراج الكنيسة، التي بنيت خلال السنوات المضطربة للقرن الرابع عشر، إطلالة رائعة.
يمكنك الوصول إلى روستوف-فيليكي بعد ساعتين ونصف تقريبًا عن طريق ركوب القطار في اتجاه ياروسلافل من محطة موسكو ياروسلافل.

٧. كولومنا

كولومنا، تعتبر أصغر مدينة في منطقة موسكو، هي مدينة ساحرة جميلة مليئة بالكنائس الصغيرة والقصور التي تعود إلى القرن التاسع عشر، فهي موطن للعديد من الهياكل التي صممها ماتفي كازاكوف، أحد المهندسين المعماريين المشهورين في القرن الثامن عشر، تحتوي المدينة أيضًا على كرملين تم الحفاظ عليه جيدًا من القرن السادس عشر وديران داخل أسوار الكرملين.
هناك أيضًا شقة في المدينة تسمى آرت كومينولكا، والتي زارها الكاتب فينيسيت إروفيف كثيرًا، والتي تحولت فيما بعد إلى متحف، في هذا المتحف المثير للاهتمام، يمكنك مشاهدة آثار حياة الشقق المجتمعية في الفترة السوفيتية، لديك أيضًا فرصة لفحص الأعمال الفنية المعاصرة في المتحف.
إذا لم تكن مهتمًا بالفن، فيمكنك متابعة رحلتك من خلال تذوق الأطباق المحلية اللذيذة في المدينة، يوجد أيضًا متحفان صغيران للتذوق في المدينة، خاصةً "باستيلا"، وهي حلوى تشبه المارشميلو، و "كالاتش"، وهو نوع من الخبز.