أبرز الممالك القديمة في آسيا والتي يمكنك زيارتها

أبرز الممالك القديمة في آسيا والتي يمكنك زيارتها

لا شك بأن آسيا تعتبر قارة غنية بالتاريخ والثقافة، حيث تحتضن كذلك في أراضيها الكثير من الممالك القديمة التي تعكس براعة وتقدم الحضارات القديمة. حيث إنه من فيتنام إلى الهند، وكذلك من الصين إلى كوريا الجنوبية وإندونيسيا، تنتشر بقايا الممالك العريقة في شكل قصور وحصون ومعابد ساحرة.

حيث إن زيارة هذه المواقع ليست مجرد فرصة للاستمتاع بجمال الهندسة المعمارية والتحف الفنية، بل هي أيضًا فرصة لاستكشاف القصص الغير عادية للحروب والأرواح والجواهر والإمبراطوريات العظيمة التي شهدت توسعًا وانهيارًا.

وإن زيارة الممالك القديمة في آسيا حيث تسمح للزائرين بالغوص في تاريخ هذه الحضارات وفهم الثقافات العريقة التي شكلت المناظر الحضرية والمعتقدات والتقاليد الحالية. حيث سوف تجد نفسك وسط أطلال القصور الأمجاد والحصون الضخمة التي تحمل آثار المعارك التي دارت فيها، وستستمع إلى أساطير وقصص تحكي عن ملوك وإمبراطوريات قوية حكمت تلك الأراضي.

غولكوندا

في مدينة حيدر أباد، الهند، يمكن للزوار استكشاف مواقع تاريخية تكشف عن عظمة سلطنة غولكوندا القديمة. رغم صغر حجم غولكوندا، إلا أنها كانت مملكة غنية بفضل امتلاكها لأفضل مناجم الماس في الهند. يظهر هذا الثراء بوضوح في مقابر قطب شاهي، التي تم ترميمها حديثًا، وتعد مقبرة رائعة تضم أكثر من 40 ضريحًا يحتفظ ببقايا نبلاء غولكوندا. بجوارها، تقع قلعة غولكوندا المذهلة، وهي قلعة تقع على تل وكانت المقر الرئيسي للمملكة في القرن السابع عشر.

شيانغ ساين

تقع مملكة سابقة غامضة في شيانغ ساين، تايلاند، في قلب منطقة تعرف بالمثلث الذهبي. على الحدود بين تايلاند ولاوس وميانمار، تمتاز المنطقة بتاريخ غني وسمعة غير محمودة لتهريب المخدرات.

حيث تظهر شيانغ ساين بمظهرها الخارجي كمدينة هادئة على ضفاف نهر ميكونغ في شمال شرق تايلاند. ومع ذلك، يتضح للمرء أن هناك تاريخًا غنيًا يمتد إلى القرن الثاني عشر عندما يكتشف بقايا معابدها وأديرتها وقصورها. ويُظهر موقع وات با ساك التاريخي هذا، ويكشف المتحف الوطني في شيانغ ساين عن أصول مملكة لانا، التي ترتبط ارتباطًا وثيقًا بالمركز السياحي شيانغ ماي.

كايفنغ

حيث إن الصين تعتبر دولة ضخمة تحددها مناطق حضرية هائلة، ولديها العشرات من المدن الكبرى. ذات مرة، كانت أكبرها جميعًا هي كايفنغ، عاصمة مملكة مخيفة تسمى أسرة سونغ. منذ ما يقرب من ألف عام، كانت هذه المدينة الأكثر اكتظاظًا بالسكان في العالم.

ويعتبر هؤلاء المسافرون الذين يبذلون جهدًا لزيارة هذا المركز الملكي السابق سيقدرون حديقة ميلينيوم سيتي، وهي مجموعة واسعة من المعابد والقاعات والجسور، وكلها متمركزة حول حدائق وبحيرات جميلة.