أكثر الأماكن رعبا يمكنك زيارتها بإجازتك القادمة

أكثر الأماكن رعبا يمكنك زيارتها بإجازتك القادمة

استعد للمغامرة في جولة زمنية مخيفة عبر التاريخ الأوروبي، حيث ينتظرك استكشاف مناطق مخيفة في إجازتك القادمة. انطلق في رحلة تأخذك إلى عمق آثار العصور الوسطى المنسية، حيث تنتشر أطلال الحروب والقصور الغامضة والفنادق المهجورة والمدن المهجورة في المشهد الأوروبي على مر القرون.

تظهر بعض هذه الأماكن بشكل واضح أمام العيون، في حين تكمن البعض الآخر في زوايا نائية، وبالعودة مع الزمن يمكن استكشاف الأسرار وراء جاذبيتهم الغامضة. اجتمع مع التاريخ واستعد لاستكشاف الألغاز التي تحيكها هذه الأماكن المثيرة والتي تروي قصصًا لا تُنسى من تاريخ أوروبا المظلم.

وقد يتبادر إلى الذهن الكثير من الأماكن الجميلة والتاريخية. ومع ذلك، هناك أيضًا فرصة لتجربة زيارة الأماكن المخيفة والمثيرة في هذه القارة. سواء كنت تهوى الغموض والأساطير أو كنت تبحث عن تجربة مثيرة ومرعبة، فإن أوروبا توفر العديد من الوجهات المخيفة التي تستحق الاستكشاف.

جزيرة بوفيجليا
الموقع: إيطاليا

تشتهر جزيرة بوفيجليا، الموجودة قبالة سواحل مدينة البندقية، باسم "جزيرة الجنون"، وفي بعض الحالات تُعرف ببساطة باسم "الجحيم". يعتبر هذا الموقع من أكثر الأماكن رعبًا في إيطاليا، حيث تم استخدامه في القرن السادس عشر لدفن ضحايا الطاعون.

بعد مرور نحو 200 عام، أُرغمت بوفيجليا على استقبال المنفيين الذين لم يُرغب في التواصل معهم من قبل المجتمع، بدءًا من المصابين بأمراض معدية، وفي العقود الأخيرة أصبحت موطنًا لأولئك الذين يُعتبرون مضطربين عقليًا. في السنوات الأخيرة، كانت المدينة تعتزم بيع حق استخدام الجزيرة لأعلى مزايد في مزاد علني، لكن سكان البندقية قاوموا هذا القرار بشدة.

دير ويتبي
الموقع: إنجلترا

يظهر الدير الغريب الذي أُلهم برام ستوكر خلال زيارته لويتبي في عام 1890 لكتابة رواية "دراكولا"، أحد الآثار الدرامية الأكثر شهرة في المملكة المتحدة، ماضيًا غنيًا بالأحداث. يقع هذا الدير في موقع دير بني في القرن السابع وفي القرن الثالث عشر، تم إعادة بناء ويتبي كدير بندكتيني قليلاً جنوبًا من الهيكل السابق.

تأثر بحالة الإهمال بعد حله في عهد الملك هنري الثامن أثناء الإصلاح الإنجليزي، وتسببت العواصف البحرية والأمطار الغزيرة في تدهور حالته، بالإضافة إلى تدمير الواجهة الغربية بشكل كامل جراء غارة جوية ألمانية في عام 1914.

وقبل القيام بزيارة أي من هذه الأماكن المخيفة، يُنصح بأن تكون مستعدًا نفسيًا للتجربة وأن تتأكد من القوانين والضوابط المتعلقة بالزيارة. بعض هذه الأماكن قد تحظر التصوير أو تتطلب تذاكر دخول مسبقة.

قلعة براندنبورغ

تقع في برلين، ألمانيا، وتُعد قلعة براندنبورغ واحدة من الوجهات المخيفة والمشهورة. يُعتقد أن القلعة مسكونة بالأرواح والأشباح، ويمكنك استكشاف الغرف المظلمة والأبراج المهجورة والتجول في الممرات المخيفة. تُقام أيضًا جولات ليلاً تتيح للزوار فرصة تجربة الرعب والأساطير المحلية.

كما يُوصى بالانضمام إلى جولات مرشدة لضمان سلامتك والحصول على معلومات شاملة حول التاريخ والأساطير المرتبطة بتلك الأماكن.