لماذا لم يتم إدراج الولايات المتحدة بقائمة

لماذا لم يتم إدراج الولايات المتحدة بقائمة

كشفت أحدث قائمة للدول الأكثر أمانًا في العالم على أفضل الوجهات وأماكن العيش المناسبة للأجانب والتي شهدت عدم وجود الولايات المتحدة بها وذلك على الرغم من أن جرائم العنف العام الماضي في الولايات المتحدة انخفضت حيث قد يكون من الصعب على الناس تصديق ذلك مع الأخذ في الاعتبار مدى انتشار الجريمة في الأخبار وعبر وسائل التواصل الاجتماعي .

إلا أن الإحصائيات الحديثة قد أظهرت أن جرائم القتل انخفضت بنسبة 12٪. وبالرغم من أن هذا يبعث على الارتياح، إلا أن هذا لا يعني أن البلاد أصبحت ملاذًا آمنًا. لذا فإن دراسة أجرتها شركة بيركشاير هاثاواي لحماية السفر حول أكثر البلدان أمانًا في العالم للمسافرين لم تدرج بها حتى الولايات المتحدة في قائمة أفضل 15 دولة.

الولايات المتحدة ليست بقائمة الدول الـ15 الأكثر أمانًا بالعالم

حيث تتأثر تصنيفات الأمان كذلك بعوامل متعددة مثل معدلات الجريمة، والاستقرار السياسي، وكذلك التوترات العرقية والدينية، والكوارث الطبيعية، والتهديدات الإرهابية، وغيرها. وبالنظر إلى بعض هذه العوامل، فإن الولايات المتحدة تواجه تحديات أمنية معينة وتشهد بعض المشاكل الأمنية.

كندا صاحبة المركز الاول بالقائمة للدول الأكثر امانا

فيما قد حصلت كندا على المركز الاول بالقائمة حيث تعتبر المكان الأكثر أمانًا للسفر في العالم وهي قفزة من تصنيفها السادس في العام الماضي والأسباب الرئيسية لتصنيفها هي كثافتها السكانية المنخفضة والطقس البارد، ومع هذا أخذ المسح في الاعتبار حرائق الغابات القاتلة التي حولت العديد من غاباتها إلى رماد.

مع هذا يجب أن نلاحظ أن الولايات المتحدة لا تزال واحدة من الوجهات السياحية الشهيرة والمحببة للعديد من الناس. حيث تضم البلاد العديد من المدن الأمنة والمزارات السياحية الشهيرة التي يمكن للزوار استكشافها بأمان. ومع هذا فمن المهم دائمًا أن يكون للمسافرين وعي وحذر، واتباع إرشادات السلامة والأمان المعتادة في أي وجهة يقصدونها.

وقد جرى استخدام أيضًا المعلومات الواردة من تقييمات السلامة الصادرة عن وزارة الخارجية، ومؤشر السلام العالمي، ونتائج GeoSure العالمية التي تقيّم المدن والأحياء حسب السلامة لحساب درجة الأمان المرجحة لكل دولة.

فيما قد هيمنت الدول الأوروبية على بقية القائمة حيث احتلت سويسرا التي احتلت المرتبة التاسعة بين أكثر الدول أمانا في العام الماضي، المركز الثاني وترتبط المخاطر التي تنطوي عليها البلاد بجبال الألب.

كما تظهر النرويج وأيسلندا والدنمارك ضمن المراكز العشرة الأولى. وتعتبر أوروبا الشمالية آمنة بشكل عام على الرغم من أن الدنمارك كانت ثاني أكثر الأماكن أمانًا في العام السابق.