دليلك للاستمتاع بالحياة الليلية في باريس

دليلك للاستمتاع بالحياة الليلية في باريس

باريس تعتبر واحدة من أبرز الوجهات السياحية في العالم، وتشتهر بتراثها الثقافي الغني وجمالها الرومانسي. وبالإضافة إلى ذلك، توفر باريس أيضًا تجربة لا تُنسى في الحياة الليلية. فبعد حلول الظلام يستيقظ سحر المدينة وتتحول الأزقة الضيقة والشوارع الواسعة إلى أماكن ترفيهية حيوية ومتنوعة. هناك العديد من الأماكن التي يمكنك زيارتها للاستمتاع بالحياة الليلية في باريس.

شانزليزيه

دليلك للاستمتاع بالحياة الليلية في باريس

تعد شانزليزيه من أبرز الشوارع التجارية في باريس، ولكنها تتحول أيضًا إلى مركز للحياة الليلية. يمكنك العثور على العديد من النوادي الليلية الشهيرة والبارات المزدحمة كما يمكنك استكشاف العروض الموسيقية المباشرة في البارات والمقاهي الموجودة على امتداد الشارع.

بيغليت

دليلك للاستمتاع بالحياة الليلية في باريس

تعد منطقة بيغليت مقصدًا شهيرًا لعشاق الموسيقى الإلكترونية والموسيقى الحية. تحتضن هذه المنطقة العديد من النوادي الليلية والملاهي التي تقدم مجموعة متنوعة من الموسيقى والأجواء. إذا كنت تبحث عن تجربة راقصة حماسية، فإن بيغليت هي المكان المناسب لك.

الأوبرا الوطنية

دليلك للاستمتاع بالحياة الليلية في باريس

بالتأكيد إنه أمر يستحق إنفاق تذكرة لقضاء ليلة في الأوبرا إن الهندسة المعمارية للإمبراطورية الثانية بقصر غارنييه، وجميع الثريات الرخامية والكريستالية، وكذلك الدرج المركزي الكبير الكاسح لا يمكن أن تكون أكثر شبهاً بالقصص الخيالية، في حين أن عشاق الفن سيقدرون لوحة شاجال الجدارية في القاعة.

حيث يتوفر كذلك العروض نفسها مثيرة للإعجاب بشكل دائم وذلك بفضل المسرح الواسع حيث يوجد مساحة لما يزيد عن 400 فنان.

فوليس بيرجير

دليلك للاستمتاع بالحياة الليلية في باريس

كذلك تعتبر الواجهة الجميلة على طراز فن الآرت نوفو لهذا الملهى الأسطوري بمثابة عرض مذهل بحد ذاته، ولكن تتمتع كذلك بتاريخ ثقافي مبهر وحاضر مثير. كان هذا المكان بمثابة العمود الفقري لعصر بيل إيبوك في باريس بمطلع القرن العشرين واستضاف أمثال تشارلي شابلن وجوزفين بيكر.

نيو مورنيج

دليلك للاستمتاع بالحياة الليلية في باريس

هذا المكان الهادئ للجاز يستقطب جميع عشاق الموسيقى من مختلف أنحاء العالم، وذلك بخلاف الكثير من الزبائن المحليين المخلصين. تأسس في أوائل الثمانينات على يد الصحافية الفرانكو - مصرية إجلال فرحي، التي كان لها الدور الرئيسي في تحويل ورشة الطباعة السابقة في الحي المزدحم العاشر إلى وجهة موسيقية يجب زيارتها.

حيث توقف فنانون كبار مثل برينس وبوب ديلان لإحياء حفلات غير مخطط لها. الجاذبية الرئيسية هنا لا تزال تعتمد على فريق ممتاز من عازفي الجاز.